جمعيات

الهلال الأخضر التونسي

croissant

يهدف الهلال الأخضر التونسي إلى محاربة الجوع والفقر في كل نقطة يمكن أن يصل إليها في داخل البلاد التونسية أو خارجها بكل الوسائل المتاحة، هذا إلى جانب إذكاء روح الاعتماد على الذات في الارتزاق دون الاتكاء على الغير مهما كانت قرابته أو صفته، وذلك بتدريب الأفراد وتمكينهم من طرق الكسب الشريف الذي يضمن لهم الاستقلال المادي والإحساس بالكرامة، ولتحقيق ما ذكر يعمل الهلال الأخضر التونسي على ما يلي :
فــي أيــــام الــســلــم
1/ السعي لدى الحكومة التونسية من أجل تفعيل منظومة الخدمة الإجبارية لفائدة المجموعة العامة لمن يحكم عليه بالسجن لمد قصيرة أو الذين يتمتعون بأحكام عدم النفاذ وكذلك بالنسبة للتلاميذ والطلبة الذين قاموا بأفعال مشينة توجب الطرد أوالتوقف على الدروس لمدّة محدودة بقرار من مجالس التأديب المختصة، وإقحام كل هؤلاء وغيرهم صلب برامج الهلال الأخضر التونسي المعدة للغرض لفائدة المجموعة العامة ولفائدة هذه الفئة التي يحرص الهلال الأخضر التونسي على تغيير سلوكها نحو المجتمع من خلال برامج خاصّة تذكي الوازع الوطني فيهم ، هذا إلى جانب تنمية موار الجمعية حتى تتمكن من تحقيق أهدافها .
2/ تأليف متطوعي الجمعية صلب تشكيلات ميدانية مختلفة النظم تحت اسم جامع “”الحماة الخضر””، ويقع تدريبهم على حذق عدة مهارات زراعية وفلاحيّة وحرفية تساعد الأفراد على إذكاء روح الاعتماد على الذات وتمكّنهم من تحقيق الاستقلال المادي والابتعاد عن كل تبعيّة، كما توفّر الجمعية لنفسها من خلال ذلك دعما لمنظوريها من ضعاف الحال والمحتاجين.
3/ إنشاء وإدارة وحدات الإنتاج المختلفة المرتبطة بقطاعات الفلاحة والحرف الصديقة للبيئة وإدماج منظوريها للتدريب في هذه الوحدات .
4/ تكوين فرق مختصة في الإغاثة والإنقاذ يقع تدريبهم على كيفية التدخل عند وقوع الكوارث الطبيعية من أجل إيصال المساعدات الغذائية وغيرها للمحتاجين من فتح طرقات وإحداث المنشأة الوقتية من جسور وإيصال كهرباء ومياه ونصب وسائل الاتصال بالتنسيق مع الأجهزة المختصة .
5/ بعث وإدارة المستودعات لتخزين المساعدات ووسائل النقل وتجهيزات التدخل.


فـي أيــــام الأزمــــــات
1/ إرسال الفرق المختصة لاستكشاف ومعاينة حجم الأضرار الحاصلة والتنسيق مع السلطة وممثلي المجتمع المحلي بخصوص كيفية تامين وتوزيع المساعدات .
2/ تسخير الوسائل اللوجستية المطلوبة التي تمكن من إغاثة الأهالي وإيصال المساعدات الإنسانية إليهم .
3/ تحفيز الأهالي ومساعدتهم على إعادة إعمار مدنهم وربطها بباقي المدن الأخرى .
4/ مساعدة الأهالي على إعادة الاندماج في محيطهم بدعمهم بالمواد الأولية التي تساعد على خلق مواطن شغل جديدة تضمن لهم الحياة الكريمة، وتعفيهم من النزوح.
5 / التواصل مع كل المنظمات والجمعيات الدولية من أجل جلب الدعم الدولي للمنكوبين بأساليب راقية تتمثل في قروض بسيطة شخصية للعائلات المنكوبة بلا ضمانات مجحفة تمكن الأهالي من التشبث بمدنهم والعمل والكسب الشريف .

الشارة:
للجمعية علامة مميزة و هي شارة تتمثل في هلال أخضر يفتح إلى اليمين بالنسبة للناظر مرسوم على أرضية بيضاء اللون مضاف إليه شعار الجمعية وعبارة “” ضد الجوع و الفقر “” وتوضع هذه الشارة على جميع وثائق الجمعية وينقش على جميع أختامها ويرفع فوق جميع مداخل مقرات الجمعية ومقرات فروعها ووسائل النقل التابعة لها، وعلى كل عضو في الجمعية أو منخرط واجب احترام الشارة والدفاع عنها من كل استعمال مسيء من الغير، وكل استعمال غير مشروع للشارة يعرض مرتكبه إلى التبعات .


النظام الهيكلي:
يتألف الهلال الأخضر التونسي من هياكل تسيير، تنسيق وتنفيذ وهم كالأتي :
هياكل التسيير،
1/ هيئة وطنية
2/ مفوضية سامية
3 / مجلس وطني
4 / مجلس حوكمة
هياكل التنسيق،
1 / أقاليم
2/ هيئات جهوية
3 / هيئات محلية
هياكل التنفيذ،
1/ فرق ميدانية حسب الإختصاص ،2/فصائل،3/سرايا،4/ أفواج .


المقرالرسمي:
تدار جميع العمليات الإدارية والإغاثية واللوجستية للهلال الأخضر التونسي انطلاقا من العاصمة تونس ويمكن التغييرإلى غير ذلك من الأماكن بالتراب التونسي .

رقم الحساب البنكي : البنك العربي التونسي فرع العمران :
RIB 01075106111200087501
IBAN TN 5901075106111200087501
للتواصل معنا ومعاضدة الهلال في حربه على الجوع و الفقر يرجى الإتصال بنا على الأرقام التالية :

21624510450 – 21697450510

Comment here